حداد وطني على ضحايا حرائق الغابات وإقامة صلاة الغائب 

شنقريحة تيزي وزو

أعلن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، عن حداد وطني لمدة 3 أيام بداية من هذا الخميس مع تجميد مؤقت لكل الأنشطة الحكومية والمحلية ماعدا التضامنية منها.

وحسب بيان لرئاسة الجمهورية، فإن “إعلان الحداد يأتي على إثر استشهاد مواطنين المدنيين وعسكريين، جراء الحرائق التي اجتاحت عدة ولايات”.

ومن جانب آخر، ارتفعت حصيلة ضحايا حرائق الغابات إلى 65، من بينهم 28 عسكريا و37 مدنيا أغلبهم بولاية تيزي وزو، فيما يتواجد 12 عسكريا في حالة حرجة بالمستشفى.

ومن جانبها، أعلنت وزارة الشؤون الدينية والأوقاف، عن “إقامة صلاة الغائب على أرواح شهداء حرائق الغابات من مدنيين وعسكريين”، بعد صلاة الجمعة.

وحسب بيان للوزارة، فإن القرار جاء بعد الفاجعة التي ألمت بالجزائر جراء الحرائق المهولة التي أدت إلى إزهاق الأرواح والأنفس وإتلاف مقدرات الأمة.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى