تسخير فرق دعم تقنية من عدة ولايات لإزالة مخلفات الأمطار في تيبازة وقالمة

التقلبات الجوية

أعلنت وزارة الداخلية عن تسخير فرق تقنية من عدة ولايات للمساهمة في إزالة مخلفات الأمطار بولايتي تيبازة وقالمة.

وجاء في بيان للوزارة أنه “في إطار التكفل العاجل بمخلفات التقلبات الجوية الأخيرة التي مست ولايات وسط وشرق الوطن، وبهدف ضمان الفعالية والنجاعة في عمليات إزالة الأضرار التي مست شبكات الطرق بعدد من بلديات ولايتي  تيبازة وقالمة وبعض المرافق العمومية الحيوية، وخاصة الهياكل التربوية فضلا على إصلاح الأعطاب التي مست بعض الشبكات، تم تسخير الوسائل المادية والبشرية لدعم التدخل التقني من الولايات المجاورة، بما من شأنه ضمان العودة السريعة للوضع الطبيعي.

وتواصل الهيئات والمصالح المختصة تدخلاتها الميدانية عبر مختلف الولايات المعنية التي شملتها الاضطرابات الجوية لإعادة الوضع لحالته الطبيعية..

ففي العاصمة، تدخلت المصالح التقنية لولاية الجزائر وأعوان مؤسسة صيانة شبكة الطرق والتطهير، من أجل رفع المخلفات التي جرفتها السيول إثر تساقط الكثيف للأمطار.

أما في تيبازة، تفقدت السلطات المحلية بعض المناطق المتضررة جراء التقلبات الجوية الأخيرة، ووقفت على مخلفات السيول ببعض الطرقات والتجمعات السكنية والمرافق.

كما تدخلت المصالح المحلية والتقنية لإصلاح شبكتي التطهير والمياه الصالحة للشرب وكذا لتسهيل حركة المرور وإزالة الأوحال والمخلفات المتراكمة إثر تساقط الكثيف للأمطار.

التقلبات الجوية تتسبب في وفاة طفلين

أعلنت مصالح الحماية المدنية عن حصيلة تدخلاتها المتعلقة بالاضطرابات الجوية، حيث تم القيام بعدة عمليات إنقاذ وإسعاف أشخاص وكذا امتصاص مياه الأمطار داخل المنازل والأحياء السكنية والمنشآت العمومية والخاصة، إلى جانب العديد من الطرقات.

ففي قالمة، تم انتشال طفلة متوفية تبلغ من العمر سبع سنوات، بمنطقة “بسباسة”، مع إنقاذ 27 رعية إفريقية حاصرتها مياه “واد سيبوس” على إثر ارتفاع منسوبه ببلدية “هيليوبوليس”.

وفي الطارف، تدخلت مصالح الحماية المدنية لإنقاذ 15 عاملا في حقل زراعي كانوا محاصرين بمياه “الوادي” ببلدية البسباس.

وشملت التدخلات تيبازة أيضا لامتصاص مياه الأمطار داخل المنازل والمنشآت العمومية والخاصة والطرقات، وهي الولاية التي سجلت وفاة طفل يبلغ من العمر 9 سنوات أصيب إثر انهيار جدار ملعب ببلدية خميستي.

في أم البواقي، تم إنقاذ 22 شخصا من بينهم عائلة متكونة من أربعة أفراد كانوا داخل سيارة مغمورة بمياه الوادي على مستوى إقليم دائرة الفكيرينة.

تدخلات الحماية المدنية شملت أيضا ولايات تبسة والعاصمة وباتنة وقسنطينة.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى