الوزير الأول: تصريحات الرئيس الفرنسي ماكرون.. مردودة عليه

الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمن وهران
الوزير الأول، وزير المالية/ أيمن بن عبد الرحمن

 

رد الوزير الأول وزير المالية أيمن بن عبد الرحمن، على تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المسيئة للجزائر، مؤكدا أنها مردودة على قائلها.

وقال بن عبد الرحمن في تصريحات صحفية على هامش زيارته لولاية وهران اليوم، إن الجزائر أكبر من كل التصريحات غير المقبولة التي تحاول المساس بتاريخها والمساس بعمق تاريخها وجذوره.

وأضاف: “الجزائر أكبر من كل من يصرح بمثل هذه التصريحات، وهي مردودة على قائلها، ولن نرضى بهكذا تصريحات، الجزائر ضاربة في التاريخ؛ اسألوا ماسينيسا والأمير عبد القادر عن عمق الجزائر”.

الوزير الأول: العمل في الموانئ والمرافق العمومية 7 أيام و24 ساعة إجباري

 

قال الوزير الأول إن المشكل المطروح حاليا هو كيفية استغلال المرافق العمومية وليس قلتها، خاصة أن العديد من المرافق العمومية على غرار المينائية منها، تعمل بساعات إدارية وهو أمر غير مقبول ومرفوض رفضا قاطعا.

وشدد الوزير الأول على ضرورة الشروع في العمل في المرافق المينائية والمرافق العمومية بنظام 7 أيام و24 ساعة كما يجب تغيير الذهنيات بما يساير ماهو معمول في الخارج.

وفي نفس السياق، قال الوزير الأول إنه إنجاز المشاريع في آجالها المحددة، والتأخر مرفوض جملة وتفصيلا، داعيا المستثمرين الخواص لولوج الاستثمار في مجال النقل الجوي، مضيفا أن هناك العديد من الطلبات والملفات للخواص من أجل الاستثمار تتم دراستها..

بن عبد الرحمن: قانون تجريم الاحتكار والمضاربة سيصدر خلال الأسبوعين المقبلين

الوزير الأول: مراجعة النقطة الاستدلالية ستسمح للموظفين بتحقيق زيادة مهمة جدا في الأجور

ومن جانب آخر، أعلن الوزير الأول أنه ستتم مرافقة ذوي الدخل الضعيف والمتوسط وهذا بسن قانون يجرم الاحتكار لوقف التلاعب بجيوب المواطنين، مضيفا أن من يعبث بقوت الجزائريين هو مجرم، وسيصدر خلال الأسبوعين القادمين قانون لتجريم هذه الممارسات.

وأكد الوزير الأول أن مراجعة النقطة الاستدلالية ستسمح للموظفين بتحقيق زيادة مهمة جدا في الأجور.. يضاف إليها تخفيض الضريبة على الدخل لموظفي القطاع العمومي.


اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى