المديرية العامة للأمن الوطني تفتح تحقيقا في قضية مقتل 4 من موظفيها بسوق أهراس

المديرية العامة للأمن الوطني

أعربت المديرية العامة للأمن الوطني عن أسفها العميق إزاء الحادث المُميت الذي أودى بحياة أربعة من موظفيها صبيحة اليوم الثلاثين أفريل، في “دائرة أم العظائم”، ولاية سوق أهراس.

وأعلنت المديرية العامة للأمن الوطني في بيان لها أنها باشرت تحقيقا للكشف عن ملابسات هذا الحادث المأساوي، تحت إشراف النيابة المختصة إقليميا.

وعلى إثر هذا الحادث الأليم، يتقدّم المدير العام للأمن الوطني بتعازيه الخالصة إلى عائلات الضحايا وإلى كل منتسبي الجهاز.

كما أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني، أن التحقيق الابتدائي في الحادثة، الذي باشرته مصالحها المختصة بقيادة المفتش العام للمصالح، ومدير الشرطة القضائية، وتحت إشراف السلطات القضائية المحلية، أفضت إلى وجود مؤشرات مادية بأن الأمر يتعلق بجريمة قتل عمدي.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى