الرئيس تبون: على الولاة الإصغاء لانشغالات المواطنين واعتماد الحوار مع الهيئات التي تمثلهم

رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون لقاء الحكومة الولاة 19 جانفي 2023أمر رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون الولاة بالإصغاء عن قرب لانشغالات المواطنين قصد إرساء الطمأنينة لديهم وخلق “فضاءات حوارية منتظمة” مع الهيئات الدستورية التي تمثل مختلف أطياف الشعب.

وفي كلمة له خلال إشرافه على افتتاح أشغال لقاء الحكومة-ولاة بقصر الأمم تحت شعار “التنمية المحلية: تقييم وآفاق”، أمر الرئيس تبون الولاة بـ”الإصغاء لانشغالات المواطنين عن قرب لإرساء الطمأنينة لديهم” وحثهم على خلق فضاءات حوارية مع مختلف الهيئات الدستورية التي تمثل المواطنين، مؤكدا على أن الجزائر من بين البلدان القليلة التي تمتلك هيئتين تمثلان المواطن والشباب.

وبهذا الصدد، أسدى رئيس الجمهورية توجيهات إلى الولاة من أجل “خلق فضاءات حوارية منتظمة مع المرصد الوطني للمجتمع المدني قصد الإصغاء للانشغالات المرفوعة باسم الشعب”، مشيرا إلى أن المرصد “يمثل المواطن بكل أطيافه وهو هيئة مؤهلة دستوريا للتكلم باسمه”.

وفيما دعا إلى “اعتماد حوار منظم، دستوري، حضاري ووطني بين الولاة والمجلس الأعلى للشباب”، أكد الرئيس تبون أن وسيط الجمهورية يتعين عليه “الإصغاء لانشغالات المواطنين ونقلها وتصحيح الأوضاع إن أمكن”.

من جهة أخرى، كشف الرئيس تبون أن “السنة الجارية ستشهد تغيير قانوني البلدية والولاية”، موضحا أن الأمر يتعلق بـ”تغيير وليس بتصحيح” وذلك بهدف الوصول إلى “منتخب حقيقي”.

وأضاف أن قانوني البلدية والولاية “سيتممان هيكل البناء التشاركي للابتعاد عن التسلط والحكم الفردي”.

واعتبر الرئيس تبون أن المنتخبين المحليين “ليسوا مجرد مسيرين ومنفذين للقرارات، بل لديهم كل الصلاحيات تحت رقابة القانون ونحن نعمل على تعزيزها”، مبرزا ضرورة “التكوين الدوري للمنتخبين المحليين لتمكينهم من الاطلاع على جميع النصوص القانونية المتاحة”.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى