الجزائر تدعو إلى إنهاء أي تواجد عسكري في ليبيا وسحب المرتزقة

عبد المجيد تبون

دعا رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون إلى إنهاء كافة أشكال التواجد العسكري الأجنبي في ليبيا وسحب المرتزقة مهما تغيرت مسمياتهم، مؤكدا أن استخدام القوة في هذا البلد، لن يؤدي إلا إلى استمرار الأزمة وتفاقمها وتعريض مستقبل الشعب الليبي للخطر وزيادة تدهور الأوضاع في المنطقة.

وفي كلمته أمام المشاركين في أشغال اجتماع لجنة الاتحاد الإفريقي رفيعة المستوى حول ليبيا بعاصمة الكونغو برزافيل، قرأها الوزير الأول نذير العرباوي، أكد الرئيس تبون رفض أي تدخل في القرار الليبي، داعيا إلى الحفاظ على السيادة الوطنية لهذا البلد الشقيق.

وقال رئيس الجمهورية إن الجزائر تدعم كل الجهود الليبية، والأطراف المعنية، في سبيل تحقيق الأمن والسلم في ليبيا، والمضي نحو إجراء انتخابات ومصالحة وطنية، كما تدعم أيضا مشروع المصالحة الوطنية الجامعة في ليبيا.

ودعا الرئيس تبون الشعب الليبي لأن يشرع في رسم مستقبله وفق استحقاقات وطنية تشارك فيها كافة الأطراف الليبية، مع تغليب المصلحة العليا للبلد، والعمل على لم الشمل، والتطلع إلى ليبيا آمنة ومستقرة.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى