استمرار رفع الحجر عن كافة الولايات 21 يوما.. وفرض التلقيح على جمهور الملاعب

قصر الحكومة الوزير الأول

أعلنت الوزارة الأولى عن تمديد العمل بالجهاز الحالي للحماية والوقاية من فيروس كورونا لمدة واحدا وعشرين يوما ابتداء من العاشر نوفمبر.

وتتضمن التدابير المعمول بها حاليا، رفع الحجر المنزلي الجزئي عن كافة ولايات الوطن.

وأكدت الحكومة أن انخفاض حالات الإصابة بالفيروس خلال هذه الـمرحلة، لا يعني أن الخطر قد ولى تماما، في الوقت الذي تشهد العديد من الـمناطق في العالم بداية موجة جديدة للجائحة.

وحثت الحكومة المواطنين على تجنب وضعيات التراخي ومواصلة التقيد بصرامة بتدابير الوقاية، وخاصة ارتداء الكمامة إجباريا والامتثال لقواعد النظافة إلى جانب التطبيق الصارم لمختلف البروتوكولات الصحية.

وأكدت الحكومة أيضا أهمية التلقيح الذي يشهد تطوره وتيرة ضعيفة رغم توفر ملايين الجرعات من اللقاح مع أنه يشكل أحسن وسيلة لوقاية وحماية المواطنين والمجتمع ككل، مثلما يظل العنصر الأساسي الذي يساهم في العودة إلى الوضع الطبيعي والحفاظ على الأنشطة الاقتصادية والاجتماعية.

كما أعلنت الحكومة الموافقة على تمكين 14000 مناصر من حضور المقابلة القادمة للمنتخب الوطني لكرة القدم، وريثما يتم إصدار جواز التلقيح الصحي قصد الولوج إلى بعض الأماكن العمومية، ومن أجل تشجيع ديناميكية التلقيح، قرّرت السلطات العمومية أن تشترط، من أجل فتح الفضاءات الرياضية للجمهور، تقديم شهادة التلقيح كشرط للدخول إلى هذه الـمنشآت عند شراء التذكرة وكذا عند دخول الـملاعب، وهو الإجراء الذي سيطبق أيضًا على التظاهرات الرياضية الأخرى بمقاييس تتلاءم مع سعة استيعاب كل منشأة رياضية.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى