اجتماع الحكومة: تعديلات جديدة في قانون حماية المسنين

قصر الحكومة الوزير الأول

ترأس الوزير الأول، أيمن بن عبد الرحمان، اجتماعًا للحكومة، تم خلاله دراسة مشروع تمهيدي لقانون يعدّل ويتمم القانون رقم 10 ـ 12 المؤرخ في 29 ديسمبر 2010 والمتعلق بحماية الأشخاص المسنين، قدّمته وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، في قراءة أولى.

يندرج مشروع هذا النص في إطار تحسين معيشة الأشخاص المسنين وحمايتهم من أي شكل من أشكال المساس بكرامتهم وسلامتهم البدنية والمعنوية.

ويهدف إلى تكييف المنظومة القانونية مع المعايير الدولية في هذا المجال، مع الحفاظ على قيمنا الدينية والثقافية الراسخة في التقاليد الموروثة لبلادنا.

ودرست الحكومة مشروع مرسوم تنفيذي يتضمن إلغاء تصنيف قطع أراض فلاحية موجهة لإنجاز سكنات وتجهيزات عمومية على مستوى بعض بلديات ولاية تيسمسيلت.

تجدر الإشارة إلى أنّ هذه المشاريع التي تكتسي أهمية اقتصادية واجتماعية، تندرج في إطار تجسيد البرنامج التكميلي للتنمية المخصّص لولاية تيسمسيلت، الذي أقرّه السيد رئيس الجمهورية .

واستمعت الحكومة إلى عرض قدّمه وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية حول البرنامج التكميلي للتنمية لولاية الجلفة.

يأتي هذا البرنامج التكميلي للتنمية الاجتماعية والاقتصادية لفائدة ولاية الجلفة تطبيقا لتعليمات رئيس الجمهورية.

وتمحور العرض أساسا حول المؤشرات الاجتماعية والاقتصادية للولاية والمقاربة التشاركية التي تم اتباعها عند إعداد مشروع هذا البرنامج وكذا حول حافظة المشاريع المقترحة وفقا للأولويات المقرّرة من أجل التكفل باحتياجات سكان الولاية وتحسين إطارهم المعيشي، وأخيرا الأثر الاجتماعي والاقتصادي المتوخى من تجسيد هذا البرنامج على المدى القصير والمتوسط والطويل وكذا كيفيات تمويله وإطلاقه خلال السنة الجارية.

كما استمعت الحكومة إلى عرض قدّمه وزير الصناعة والإنتاج الصيدلاني حول مدى تقدّم دراسات الجدوى المتعلقة بمشروع إنجاز مركب الحديد والصلب بولاية بشار الذي سيخصَّص لإنتاج قضبان السكك الحديدية والهياكل المعدنية انطلاقا من خام الحديد لمنجم غار جبيلات.

وسيخصَّص هذا المشروع الذي يندرج في إطار إنشاء قطب للحديد والصلب على مستوى ولاية بشار، لتثمين المشروع الضخم لاستغلال خام الحديد لغار جبيلات.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى