الواجهةالوطن

بن بوزيد: أدعو المواطنين للتلقيح للقضاء على الفيروس والعودة للحياة العادية

وزير الصحة عبد الرحمن بن بوزيد

أكد وزير الصحة عبد الرحمن بن بوزيد، أن الدولة وضعت كل الإمكانيات الضرورية لمجابهة وباء كورونا.

وخلال افتتاح اليوم الدراسي حول الترتيبات المرتبطة بعمليات التلقيح المنظم بالمجلس الشعبي الوطني، أضاف بن بوزيد أنه تم تسجيل نتائج إيجابية في الوضع الصحي، والوزارة اعتمدت على استراتيجية تضمن الصيغة المناسبة لاقتناء اللقاح ضد الفيروس وتوسيع فرص التموين.

وأكد وزير الصحة أيضا أنه تم إبرام عدة اتفاقيات والتوقيع على مذكرات تفاهم وعقود مع عدة أطراف لاقتناء الكميات الأولى للقاح، داعيا المواطنين إلى ضرورة التطعيم للقضاء نهائيا على الوباء والعودة إلى الحياة الطبيعية.

وأكد وزير الصحة أنه لم يتم تسجيل أي مضاعفات أو مشاكل بعد أسبوع من انطلاق حملة التلقيح ضد فيروس كورونا عبر مختلف الولايات، مضيفا أن عدد المتلقين للقاح سيتم الكشف عنه ضمن الإحصائيات فور وصوله لأعداد معتبرة.

ومن جانب آخر، قال الوزير بن بوزيد إنه لا حاجة لتلقيح كافة المواطنين، وكشف عن أسباب عدم اقتناء الجزائر للقاح “فايزر” الذي فرض أصحابه شروطا تعجيزية من بينها شراء 20 مليون جرعة كمرحلة أولى بـ 1 دولار للحقنة، وهذا في الوقت الذي كانت تسجل فيه تحفظات حول هذا اللقاح.

وزارة الصحة: استلام 700 ألف جرعة من “أسترازينيكا” نهاية فيفري

أعلنت المديرة العامة للصيدلة بوزارة الصحة وهيبة حجوج أنه سيتم استلام كميات أخرى من لقاح “أسترازينيكا” أواخر شهر فيفري، وقِوامُها 700 ألف جرعة، وهذا بعد توقيع اتفاقيات في هذا المجال.

وأوضحت المسؤولة أنه تم عقد اجتماع مع منظمة كوفاكس في 27 جانفي الماضي، وتم تجهيز كافة الوثائق الضرورية وإرسالها إلى المنظمة لاستلام اللقاح، مضيفة أن الجزائر زوّدت بمليونين و200 ألف و800 جرعة من اللقاح، و35 بالمائة منها ستصل إلى الجزائر قريبا.


 

اترك تعليقا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق