الواجهةالوطن

تخفيف ساعات الحجر في كل الولايات ورفع الحجر الشامل عن البليدة بمناسبة رمضان

الحجر المنزلي الجزائر

تم تخفيف نظام الحجر الجزئي المطبق حاليا على مستوى تسع ولايات الساري المفعول من الساعة الثالثة بعد الزوال، ليصبح هذا الحجر مطبقا من الساعة الخامسة مساء إلى الساعة السابعة صباحا.

الولايات التسعة المعنية بهذا القرار هي الجزائر العاصمة، وعين الدفلى والمدية، وسطيف، ووهران، وتيزي وزو، وتيبازة، وبجاية وتلمسان، فيما تم الإبقاء على مواقيت الحجر الـمطبقة على باقي ولايات البلاد من الساعة السابعة مساء إلى الساعة السابعة صباحا.

وحسب بيان للوزارة الأولى، تم رفع الحجر الشامل على ولاية البليدة، لتصبح خاضعة لنظام الحجر الجزئي من الساعة الثانية زوالا إلى غاية السابعة صباحا، وهذا ابتداء من أول يوم لشهر رمضان المصادف لغد الجمعة.

وأوضح بيان الوزارة الأولى أن هذا التخفيف يأتي “لدعم مواطنينا الذين تحلوا باليقظة وبذلوا مجهودا يستحق الثناء، من خلال تقيدهم، بكل مسؤولية، فرديا وجماعيا، بتدابير الوقاية التي اتخذتها السلطات العمومية، مما سمح إلى حدّ الساعة باحتواء الوباء والحد من انتشاره”.

وأضاف البيان “ومع ذلك، لا تزال تسجل للأسف بعض سلوكيات عدم الانضباط التي يتعين أن يوضع لها حد، انطلاقا من أن استمرارها قد يزيد من احتمالات العدوى فيتطور بالتالي عدد الاستشفاءات والوفيات بشكل خطير، مما قد يؤدي بالسلطات العمومية إلى إعادة النظر في هذه الإجراءات الـمخففة؛ لأن الأمر يتعلق بأمن الـمواطنين والبلاد بأسرها”.

وجددت الحكومة نداءاتها إلى الـمواطنين من خلال الدعوة إلى البقاء في يقظة والاستمرار بصرامة في الامتثال لإجراءات النظافة والتباعد الاجتماعي والحماية التي تظل أنسب حلّ لوقف زحف هذا الوباء.

وختم بيان الوزارة الأولى بالقول إن تعديل نظام الحجر أو الإبقاء عليه، يتوقفان على مدى تطور الوضعية الوبائية. وهكذا، فإن استقرار الوضعية من شأنه أن يسمح للسلطات العمومية بإقرار تدابير إضافية مخففة في مجال الحجر الصحي.


 

اترك تعليقا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق