الأخيرة

جمعية الشعرى: السبت أول أيام شهر رمضان في الجزائر

ليلة الشك هلال رمضان

أعلنت جمعية الشعرى لعلم الفلك في بيان لها اليوم، أنه يستحيل رؤية هلال شهر رمضان بالعين المجردة في الجزائر وباقي الدول وبالتالي يكون الجمعة تتمة لشعبان والسبت أول أيام الشهر الفضيل.

وأوضح بيان الجمعية أنه “تم تحديد ليلة الشك الموافقة لـ 29 شعبان 1441ه يوم 23 أفريل، أما اقتران هلال رمضان 1441ه سيحدث في نفس اليوم على الساعة 3:26 صباحا بالتوقيت المحلي، إلا أن الهلال لم يعمر بشكل كافي ليتم رصده بالعين المجردة عند وقت التحري أي في وقت غروب الشمس في ذلك اليوم في الجزائر وكامل الدول العربية.

ورغم هذا يؤكد البيان أنه “رصد هلال رمضان ممكن عن طريق التلسكوب من جنوب الجزائر ولكن بصعوبة قصوى، وبالتالي علينا أن نكمل شعبان 30 يوما وتكون بداية الصيام يوم السبت 25 أفريل.. لا يمكن رؤية الهلال بالعين المجردة سوى من أمريكا، وكل هذه المعلومات تتوافق مع المعطيات العلمية الصادرة من الهيئات الفلكية العالمية”.

وينطبق هذا الأمر، حسب بيان جمعية الشعرى، على الدول الأسيوية التي تشترك معنا في ليلة الشك يوم الخميس 23 أفريل، فبناء على استحالة رؤية الهلال بصفة مطلقة عندهم (غروب الشمس قبل ولادة القمر بيوم)، فعليهم إتمام شعبان 30 يوما، والشروع في الصيام يوم السبت 25 أفريل على كل حال”.

ومن جانب آخر، وضعت جمعية الشعرى سيناريو ثاني، قالت إنه الأرجح، ويتمثل في بداية  الشهر الفضيل يوم الجمعة 24 أفريل، حيث جاء في بيانها “ولكن إذا تم اعتماد رؤية محلية أو رؤية عربية (رغم استحالتها) كما حدث في العديد من المرات في الماضي، أو اعتماد رؤية من جنوب أمريكا (أين تكون الرؤية بالعين المجردة ممكنة)، فسيكون أول رمضان عندئذ يوم الجمعة”، مضيفا “يبقى حالة دول عربية مثل تونس، مصر والعراق التي سيوافق عندهم  شعبان يوم الأربعاء 22 أفريل، فسوف يكملون شعبان 30 يوما بما أن التحري يكون قبل ولادة الهلال بيوم وبالتالي سيبدأون الصيام يوم الجمعة”.

وختم البيان بالقول “تؤكد جمعية الشعرى لعلم الفلك أن الجهة الوحيدة مخولة لإصدار فتوى بشأن بداية تاريخ بدار رمضان هي لجنة الأهلة التابعة لوزارة الشؤون الدينية”.


 

اترك تعليقا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق