الواجهةالوطن

لجنة الفتوى: اجتناب الأعراس والجنائز والتجمعات للوقاية من كورونا واجب شرعي

لجنة الفتوى: من يحتكرون السلع والدواء ويستغلون حاجة الجزائريين.. ملعونون

بيان لجنة الفتوى كورونا

دعت اللجنة الوزارية للفتوى المواطنين إلى اجتناب التجمعات العامة والخاصة الأعراس والجنائز والمآتم والزيارات العائلية وعيادة المرضى، وغيرها مما هو سبب في انتشار وباء كورونا. وقالت في بيان لها، إن اجتناب مثل هذه التجمعات واجب شرعا.

وطالبت اللجنة في بيان توج اجتماعها المتواصل لدراسة مستجدات الوضع، المواطنين بأن يلتزموا التزاما كاملا بكل الإجراءات الاحترازية والوقائية التي أقرتها الجهات الرسمية المختصة وعدم مخالفتها، لكونها تتماشى مع مقاصد الشرع وقواعده في حفظ النفوس والاحتياط لها من الأضرار.

وأوضحت لجنة الفتوى أن اجتماع الأسرة على الصلوات الخمس في البيت، منحة في وقت المحنة، لما يناله أهل البيت من وجوه الأجر والبر، ومن ذلك اجتماع أهل البيت على الطاعة، والتضرع إلى الله عز وجل بالدعاء.

من ناحية أخرى، أكد بيان لجنة الفتوى أن الاحتكار حرام وهو من كبائر الذنوب، وأن “كل من احتكر طعاما أ دواء أو أي مادة يحتاجها الناس فقد استوجب اللعنة ومحق البركة” وهذا لقول النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم “الجالب مرزوق، والمحتكر ملعون”، أي مطرود من رحمة الله، حسب البيان.

 

بيان لجنة الفتوى كورونا

بيان لجنة الفتوى كورونابيان لجنة الفتوى كورونا

بيان لجنة الفتوى كورونابيان لجنة الفتوى كورونا

اترك تعليقا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق