الواجهةالوطن

تبون يترأس اجتماعا للمجلس الأعلى للأمن حول كورونا

تبون المجلس الأعلى للأمن

أعطى رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، اليوم الأحد خلال ترؤسه لاجتماع المجلس الأعلى للأمن، تعليمات “صارمة” للحفاظ على درجة عالية من الحيطة واليقظة قصد مواجهة أي انتشار لفيروس كورونا، وأمر “بتعبئة حثيثة” لكافة القطاعات المعنية قصد مجابهة أي احتمال، حسب ما أفاد به بيان لرئاسة الجمهورية.

وأوضح المصدر ذاته أنه “في إطار التدابير التي اتخذتها السلطات العمومية قصد مواجهة أي انتشار لفيروس كورونا، ترأس عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية، وزير الدفاع الوطني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، اليوم الأحد 1 مارس 2020، بمقر رئاسة الجمهورية، اجتماعا تنسيقيا مع أعضاء المجلس الأعلى للأمن، قدم خلاله الوزير الأول عرضا تقييميا للوضع”.

وأضاف البيان “و عقب عرض الوزير الأول، الذي طمأن من خلاله بأن السلطات المعنية تتحكم كلية في الوضع، أعطى رئيس الجمهورية تعليمات صارمة للحفاظ على درجة عالية من الحيطة واليقظة، وأمر بتعبئة حثيثة لكافة القطاعات المعنية قصد مجابهة أي احتمال”.

وأكد المصدر أنه “وخلال هذا اللقاء، تم التطرق أيضا إلى قضايا أخرى تتعلق بالخصوص بمسائل أمنية، أعطى بشأنها رئيس الجمهورية تعليمات دقيقة لتعزيز إجراءات المراقبة والأمن على مستوى حدود الوطن”.


 

اترك تعليقا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق