الواجهةالوطن

العائدون من ووهان يغادرون مقر الحجر الصحي

ووهان فندق الرايس الحجر الصحي

غادر الرعايا الجزائريون والموريتانيون والليبيون العائدون من مدينة ووهان الصينية اليوم مقر الحجر الصحي في إقامة فندق الرايس بالجزائر العاصمة، وهذا بعد 14 يوما.

المغادرون هم 31 طالبا جزائريا و4 موريتانيين و3 ليبيين، إلى جانب طاقم طائرة الجوية الجزائرية التي أجلتهم من ووهان بتاريخ الثالث فيفري، إلى جانب أطباء من مستشفى القطار أشرف على رعايتهم ومتابعة حالتهم الصحية. وكان من بين الرعايا أيضا 3 حوامل وطفل غادروا جميعا الفندق.

وبهذه المناسبة، قدم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون تهانيه للعائدين من ووهان بمناسبة خرجهم سالمين من مقر الحجر الصحي.

وأعرب الرئيس تبون في صفحته على فيسبوك عن ارتياحه لخروج الطلبة الجزائريين القادمين من مدينة ووهان الصينية سالمين من أي وباء بعد فترة الحجر الصحي التي قضوها في فندق الرايس بالعاصمة. وقدجم التهاني لأهالي المعنيين أيضا وتمنى لهم موفور الصحة.


 

اترك تعليقا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق