مجلس الوزراء: مراجعة اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي وتوجه نحو استيراد الدجاج والبطاطا

مجلس الوزراء 2

ترأس رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، اجتماعا لمجلس الوزراء، خصّص للدراسة والمصادقة على مشاريع قوانين تتعلق بقطاعيِ العدالة والتعليم العالي والبحث العلمي، بالإضافة إلى قضايا تخص الاهتمامات اليومية للمواطن.

ودعا الرئيس تبون إلى ضرورة أن يكون مشروع القانون العضوي المتعلق بالتنظيم القضائي ذا مقاربة شاملة صالحة لعقود قادمة، مع إنشاء محاكم تجارية، وهيئات قضائية، عوض نظام الأقسام، وهذا لحل النزاعات ودّيا تسبق الشروع في التقاضي.

وأمر الرئيس تبون بمراجعة آليات الفصل، في قضايا العقار والبناء، بهدف التخفيف عن القضاة، للتفرغ أكثر لقضايا الجنايات والجنح، وأيضا مراجعة إجراءات الاستئناف، لدى المحكمة العليا، بما يراعي اختصاصاتها القضائية الكبرى، ويقلص المدة الزمنية، للفصل في القضايا المعروضة أمامها.

وبشأن مشروع القانون المعدّل والمتمّم لقانون العقوبات، أمر الرئيس تبون بتشديد العقوبات بالنسبة للمتورطين في قضايا غلق المرافق العمومية، وتعطيل مصالح المواطنين.

وأمر الرئيس تبون أيضا بإعادة تقييم بنود اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوربي، بُندا بُندا، وفق نظرة سيادية ومقاربة (رابح ـ رابح) مع مراعاة مصلحة المنتوج الوطني، لخلق نسيج صناعي ومناصب شغل.

وفي ما يتعلّق بطلبات إعادة تقييم بعض المشاريع، في قطاعَيْ الأشغال العمومية والنقل، أكد رئيس الجمهورية على ضرورة إيلاء اهتمام خاص، بالمشاريع التي تمس مباشرة الحياة اليومية للمواطن، مؤكدا على أهمية تطوير منظومة تسيير مشاريع التجهيز العمومي، خاصة، في ما يتعلق بإنضاج الدراسات، واحترام آجال التنفيذ، والمتابعة الجيدة والتحكم في النفقات.

كما وجّه الرئيس تبون الحكومة إلى الاهتمام أكثر بالمسائل المتعلقة بانشغالات المواطنين، وهذا من خلال تحضير مشروع قانون إطار لممارسة النشاط النقابي، في مختلف القطاعات، ينظم الحقوق والواجبات، ويُدافع عن مصلحة الموظفين والعمال، بعيدا عن التجاذبات الحزبية والسياسوية.

وأمر الرئيس تبون بالتسوية الفورية لاهتمامات المواطنين المتعلقة بقطاعي التجارة والفلاحة، ومحاربة رفع الأسعار، ولو باللجوء، إلى الاستيراد بصفة استعجالية واستثنائية، حفاظا على القدرة الشرائية، وإغراق السوق بالمواد التي مستها المضاربة، وخاصة المواد الواسعة الاستهلاك والمتعلقة بإنتاج اللحوم البيضاء.

ودعا الرئيس تبون إلى إعادة إدماج المحبوسين بشكل سلس من خلال استفادتهم من منحة البطالة وإيجاد حلول جذرية، وفورية بعيدا عن سياسة الترقيع، لمشكل انسداد الممرات السفلية للطرقات، مع حلول موسم الأمطار.

وأمر رئيس الجمهورية أيضا بإنهاء مشروع ملعب الدويرة بالعاصمة في أقرب وقت، لتسريع نقله لنادي مولودية الجزائر، مع تسخير كل الإمكانات لرياضيي النخبة لأجل تحقيق نتائج إيجابية في الألعاب المتوسطية التي ستحتضنها مدينة وهران.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى