بن باحمد: لقاح “كورونا فاك” سيصدر للدول الإفريقية في آفاق 2023

لقاح كورونا فاك

أعلن وزير الصناعة الصيدلانية عبد الرحمن جمال لطفي بن باحمد اليوم الأربعاء بقسنطينة أن اللقاح ضد فيروس كورونا الذي شرعت الجزائر اليوم في إنتاجه سيصدر للدول الإفريقية في آفاق 2023.

وقال الوزير في كلمة ألقاها خلال حفل الشروع في إنتاج اللقاح نظم بفندق ماريوت بعاصمة الولاية في إطار زيارة العمل التي يقوم بها الوزير الأول وزير المالية لقسنطينة, إن مبادرة “أفريكا فاك” لتصدير اللقاح المضاد لفيروس كورونا للدول الأفريقية في آفاق 2023 وتعبر عن القدرة الإنتاجية الطموحة لمجمع صيدال.

وأشار إلى أنه من المرتقب إنتاج 5,3 مليون جرعة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا شهر جانفي المقبل بمعدل 320 ألف جرعة يوميا.

واستنادا للوزير ستسمح هذه الوتيرة من الإنتاج بتلبية الحاجيات الوطنية المعبر عنها و المقدرة بـ65 مليون جرعة “لنمر في مرحلة لاحقة من تلبية الحاجيات الوطنية إلى التصدير و تلبية حاجيات الدول المجاورة”.

وأضاف أنه “من المتوقع أن تبلغ القدرة الإنتاجية خلال سنة 2022 ما مجموعه 96 مليون جرعة لقاح و 8 ملايين جرعة شهريا و ذلك بفضل القدرات البشرية و الصناعية التي يحوزها مجمع صيدال و التي ستمكن إذا ما تم العمل بنظام المناوبة من إنتاج 200 مليون جرعة لقاح في السنة في آفاق 2023”.

وأوضح بن باحمد، أنه “بالإمكان بلوغ هذه الكمية من الإنتاج دون اللجوء إلى تخصيص وحدات إنتاج أخرى”.

ومن أجل تحقيق ذلك, قال الوزير إن عدة فرق من مجمع صيدال استفادت من تربصات تكوينية تطبيقية و نظرية من أجل تحصيل التأهيل التقني فيما يخص مراقبة جودة اللقاح.

كما تم استحداث لجنة قطاعية لدى وزارة الصناعة الصيدلانية تضم إلى جانب إطارات الوصاية ممثلين عن وزارة الشؤون الخارجية و الجالية الوطنية بالخارج و الوكالة الوطنية للأمن الصحي و معهد باستور الجزائر و الوكالة الوطنية للمواد الصيدلانية.

وأوضح أن من مهام هذه اللجنة “السهر على مرافقة مجمع صيدال للإسراع في تجسيد مشروع إنتاج اللقاح”.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى