الوزير الأول: 17 مليار دولار قيمة الدعم الاجتماعي الشامل.. وهو رقم مهول

الوزير الأول

أكد الوزير الأول وزير المالية أيمن عبد الرحمن أن النظام الحالي للدعم العمومي للمنتجات واسعة الاستهلاك تشكل عبئا ثقيلا على ميزانية الدولة.

وخلال رده على انشغالات نواب المجلس الشعبي الوطني حيال مشروع قانون المالية لسنة 2022، أوضح الوزير الأول أن الدولة مستمرة في الدعم الاجتماعي ومرافقة الطبقات الهشة، مضيفا أنه سيتم تشكيل لجنة تدرس كيفية تحويل الدعم الشامل إلى دعم نقدي يوجه لأصحابه والأسر المحتاجة، ذلك أن العائلات الميسورة هي المستفيد الأكبر من نظام الدعم حاليا.

وأضاف الوزير الأول أن قيمة الدعم الشامل هائلة ومهولة، حيث تبلغ 17 مليار دولار أمريكي، مؤكدا أن الدولة لن تقبل أن يتوجه هذا الدعم إلى أناس لا يستحقونه وإلى وسطاء نخروا الاقتصاد الوطني بالاستفادة من هذه التحويلات ولا يريدونها أن تذهب إلى أصحابها الحقيقيين.

وأوضح بن عبد الرحمن، أن مصالحه وضعت هدف تكوين وتحديد آليات تطبيق إجراء الدعم الموجه والذي سيمكن الدولة من استرجاع مئات ملايير الدنانير، ستستغل في قطاعي الصحة والتعليم وتحسين الأجور.

من جانب آخر، كشف الوزير الأول وزير المالية عن مراجعة أسعار الحبوب المعمول بها حاليا، مع تقديم دراسة لرئيس الجمهورية للفصل فيها بهذا الخصوص.

وأضاف الوزير الأول أنه من غير المعقول استيراد مادة القمح من دول أصغر مساحة من الجزائر، مضيفا أن التحدي الذي ترفعه الحكومة هو تحقيق الأمن الغذائي من خلال إعطاء الأرض لمن يخدمها فقط.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى