الوزير الأول نذير العرباوي يترأس أول اجتماع للحكومة منذ تعيينه

قصر الحكومة

ترأس الوزير الأول، نذير العرباوي، أول اجتماع للحكومة منذ تعيينه من قبل رئيس الجمهورية.

وفي البداية، ذكّر الوزير الأول بالتوجيهات والتعليمات التي أسداها رئيس الجمهورية للحكومة خلال الاجتماع الأخير لمجلس الوزراء، وخاصة ما تعلق منها بوجوب اعتماد الحكومة السرعة القصوى في تطبيق القرارات الصادرة عن مجلس الوزراء، وتحديدا القرارات ذات الطابع الاجتماعي.

وفي هذا الصدد، أكد الوزير الأول على ضرورة تكثيف الجهود من أجل رفع وتيرة تجسيد التزامات رئيس الجمهورية، مشددا على الأهمية البالغة للتنسيق بين مختلف القطاعات ومعالجة الملفات المطروحة وفق الأولويات المحددة في هذا الشأن.

وتم خلال اجتماع الحكومة، تقديم أربعة مشاريع مراسيم تنفيذية تطبيقا لأحكام قانون الوقاية من تبييض الأموال وتمويل الإرهاب ومكافحتهما، إلى جانب دراسة 5 مشاريع مراسيم تنفيذية تندرج في إطار إعداد النصوص التطبيقية للقانون الذي يحدد شروط وكيفيات منح العقار الاقتصادي التابع للأملاك الخاصة للدولة والموجه لإنجاز مشاريع استثمارية.

وقدم خلال الاجتماع، عرض حول مدى تنفيذ عملية إدماج المستفيدين من جهاز المساعدة على الإدماج المهني للشباب في القطاع الاقتصادي وعلى مستوى المؤسسات والإدارات العمومية، وآخر حول بعث الجهاز المتعلق بالمقاولة الذاتية، بالإضافة إلى عرض حول حصيلة تنفيذ قرار رئيس الجمهورية المتعلق بتعويض وتخصيص منحة استثنائية لفائدة الصيادين المتضررين من التقلبات الجوية بولاية تيبازة.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى