المجلس الإسلامي الأعلى: ماكرون يريد تقمص شخصية “ميتران” المعادي للجزائر

المجلس الإسلامي الأعلى

أكد المجلس الإسلامي الأعلى أن الرئيس الفرنسي بتصريحاته غير المسؤولة، يأمل منذ زمن في أن يقوم بدور من سبقه ويتقمص بصفة خاصة شخصية ميتران” المعروف بمواقفه العدائية للشعب الجزائري أثناء الثورة التحريرية وبعد الاستقلال وهو الذي تنكر للمساعدة الجزائرية التي لولاها ما وصل إلى رئاسة فرنسا..

وأكد بيان المجلس أيضا أن نجاح الثورة التحريرية في استرجاع سيادة الدولة الجزائرية واستعادة مكانتها الدولية، لا يزال يثير من حين لآخر مواقف حاقدة وتصريحات طائشة وتصرفات غير مسؤولة من بعض القوى الاستعمارية التقليدية، التي تتناقض مع الأعراف الدولية.

كما تساءل بيان المجلس الإسلامي الأعلى إنه “لو لم تكن الجزائر أمة عبر التاريخ فكيف أمكن للأمير عبد القادر أن يقاتل الاستعمار لمدة 17 سنة؟.. وكيف نجحت ثورة نوفمبر الخالدة في مقاومة الاستعمار عبر كافة مناطق الجزائر الست”.

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى