الفريق شنقريحة: الإيمان بالوطن يتطلب أفعالا في الميدان.. وليس مجرد أقوال

شنقريحة

أكد رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق السعيد شنقريحة، أن من يؤمن بوطنه لا بد أن يؤمن بالقيم التي تصون هذا الوطن، ذلك أن الإيمان بالوطن يتطلب أفعالا في الميدان وليس مجرد أقوال.

وأضاف الفريق شنقريحة أن مردود الإنسان العملي والمهني هو معيار صدق إيمانه بقيمه ومبادئه وبمصلحة وطنه.

وفي كلمة له خلال زيارته إلى الناحية العسكرية السادسة بتمنراست، أوضح الفريق شنقريحة “إننا نحرص في الجيش الوطني الشعبي، على أن يتجسد هذا الارتباط الوجداني بالوطن، ويتحول إلى أفعال وإلى أعمال ميدانية ملموسة، وذلك من خلال استنهاض الهمم وترسيخ حب العمل النزيه والمخلص في نفوس كافة أفراد الجيش الوطني الشعبي، سليل جيش التحرير الوطني، وإنجاح مسعى توزيع الأدوار والجهود بينهم، بالعقلانية المطلوبة، خدمة للأهداف المرسومة التي تبقى جزء لا يتجزأ من الأهداف الكبرى للوطن”.

كما قال الفريق شنقريحة إن أمر اكتساب القوة لدى الجيش يجب أن يصبح متطلبا ضروريا وحتمية أكيدة، لكي تبقى الجزائر؛ وتحت قيادة رئيس الجمهورية؛ قوية وموحدة ومحفوظة ومنتصرة على من يعاديها بفضل تمسكها وإيمانها الراسخ بمرجعيتها الوطنية الأصيلة وبمبادئها الثابتة.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى