الجزائر تدعو الأطراف الليبية لإيقاف العنف والاحتكام إلى الحوار

وزارة الخارجية

أعلن بيان لوزارة الخارجية أن الجزائر تتابع بقلق بالغ تطورات الأوضاع في العاصمة الليبية طرابلس؛ إثر تجدد المواجهات المسلحة.

ودعت الجزائر كافة الأطراف الليبية إلى السعي الفوري من أجل إيقاف العنف والاحتكام إلى لغة الحوار بكل مسؤولية، مشددة على أهمية الحفاظ على اتفاق وقف إطلاق النار الذي يعتبر مكسبا هاما في سبيل استعادة الأمن والاستقرار في هذا البلد الشقيق.

كما تهيب الجزائر بالمجتمع الدولي وكل الأطراف الخارجية المعنية العمل على إنهاء التدخلات في الشؤون الليبية والانخراط في الجهود الرامية لإحياء مسار التسوية السياسية السلمية لتحقيق المصالحة الوطنية وتكريس سيادة الشعب الليبي عبر انتخابات حرة ونزيهة تنهي الانقسامات وتصون وحدة وسيادة دولة ليبيا الشقيقة.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى