الدول المصدرة للغاز تحذر من قدرة محدودة على زيادة الإمدادات

الغاز

حذر منتدى الدول المصدرة للغاز، أمس، بعد اجتماع قمة في الدوحة، من أن لدى هذه الدول قدرة محدودة على زيادة الإمدادات بسرعة إلى أوروبا ولا تملك رؤية واضحة لمستوى الأسعار، وذلك على خلفية الأزمة الروسية – الأوكرانية.

والتقى قادة الدول الـ11 الأعضاء في منتدى الدول المصدرة للغاز أو ممثلون عنها في الدوحة، في خضم الأزمة الروسية الغربية التي تهدد إمدادات الغاز من روسيا إلى أوروبا وتسهم في ارتفاع أسعاره.

وأكد نيكولاي شولجينوف، وزير الطاقة الروسي، أن “الشركات الروسية ملتزمة التزاما كاملا بالعقود القائمة”، دون أن يعلق على الوضع في بلاده التي تمر علاقاتها مع الدول الغربية بأسوأ أزمة منذ نهاية الحرب الباردة بسبب قضية أوكرانيا.

وكان الوزير يتحدث قبل ساعات من تصريحات الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، التي طالب فيها بوقف “فوري” لخط أنابيب الغاز الروسي – الألماني “نورد ستريم 2″ بعد قرار موسكو الاعتراف بـ”الجمهوريات” الانفصالية الموالية لروسيا في شرق روسيا.

وبحسب منتدى الدول المصدرة للغاز، تمثل الدول الأعضاء فيه، 70 في المائة من احتياطيات الغاز المؤكدة في العالم، و51 في المائة من صادرات الغاز الطبيعي المسال.

ولا تشكل الولايات المتحدة وأستراليا، وهما دولتان مصدرتان رئيستان، جزءا من المنتدى.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى