محكمة الدار البيضاء: إيداع 11 متهما الحبس في قضية الاحتيال على الطلبة

نوميديا لزول ريفكاكشف وكيل الجمهورية لدى محكمة الدار البيضاء عن إيداع 11 متهما في قضية الاحتيال على الطلبة للدراسة في الخارج.

وقال وكيل الجمهورية في ندوة صحفية عقدها مساء اليوم إن المحكمة عالجت قضية تم انجازها من قبل الفرقة المركزية لمكافحة الجرائم المتصلة بالجريمة المنظمة وكذلك  الفرقة الجنائية وتمكنت من تفكيك شبكة إجرامية تنشط في النصب والاحتيال على مواطنين راغبين في الدراسة بالخارج قارب عددهم 75 شخصا، من قبل مجموعة عدد أفرادها 12 شخصا منهم 4 أشخاص مؤثرين في شبكات التواصل الاجتماعي.

وتابع: “الضبطية القضائية توصلت إلى أن هذه الشركة كانت تتعامل وتتلقى أموالا بالعملة الوطنية والعملة الصعبة من قبل الضحايا بطريقة غير شرعية وتتعامل مع مكاتب في دول أجنبية”.

وأوضح وكيل الجمهورية: “المعروفون في فايسبوك وانستغرام ساهموا بشكل كبير في الترويج لهذه الشركة الوهمية لجلب الزبائن مقابل تلقيهم مبالغ مالية”.

وأضاف: “القضية بطبيعة الحالة أحيلت على قاضي التحقيق بموجب طلب افتتاحي وتم متابعة المتهمين بأفعال ذات طابع جنائي وجنح والتمسنا إصدار انابات قضائية وطنية ودولية وأوامر بالقبض الدولية بالإضافة إلى سماع هذه افراد الجماعة المنظمة”.

وواصل: “الضبطية القضائية تمكنت  من حجز ممتلكات أموال ناتجة عن امتلاك الجريمة والتحريات توصلت إلى أن بعض الضحايا تم استغلالهم في تلك البلدان الأجنبية في أمور مشبوهة بعد أن نفذت الأموال التي بحوزتهم”.

وكشف المتحدث أنه بعد سماع المتهمين والضحايا على مدار 13 ساعة؛ أصدر قاضي التحقيق أوامر بإيداع 11 متهما الحبس المؤقت وأوامر بالإفراج عن 3 متهمين ووضعهم تحت نظام الرقابة القضائية.


 

اترك تعليقا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى